LG تتحالف مع Valve لتطوير إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي

عرفت شركة Valve كأحد أهم الشركات التي تعمل على تطوير نظارات الواقع الافتراضي بالإشتراك مع HTC، إلا أنها تنتقل لشراكة جديدة قريباً مع LG لتطوير إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي مخصص لأجهزة الحاسب. تتحالف كلاً من LG و Valve لتطوير إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي لسطح المكتب، والذي يرتكز على منصة Valve للواقع الافتراضي. وتشير التوقعات إلى الكشف عن الإصدار الجديد من نظارات الواقع الافتراضي خلال فعاليات مؤتمر مطوري الألعاب GDC للعام 2017 الذي يقام حالياً في فرانسيسكو. أيضاً لم توضح Valve الكثير من التفاصيل حول مواصفات نظارة الواقع الإفتراضي المرتقبة، إلا أن تصريحات الشركة أشير فيها إلى أنها صممت لتقدم تجربة عالية الدقة للجيل التالي من الواقع الافتراضي، كما سيتم عرض نموذج لها خلال مؤتمر المطورين GDC، والتفاصيل النهائية مثل تاريخ الإطلاق والسعر سيتم الكشف عنها لاحقاً. جدير بالذكر أن إصدار LG السابق من نظارات الواقع الافتراضي لم يقدم تجربة مثيرة للإعجاب، ولكن هذا النموذج الجديد يستهدف أجهزة الحاسب، كما يشمل نظام تتبع الحركة المدمج في نظارة HTC Vive. المصدر

النموذج التجريبي لتقنية تصوير 5X من أوبو أثبت كفاءته بالعمل

قد يكون من الصعب تخيل أن شركة من أكبر خمس شركات تصنيع الهواتف الذكية في العالم تقوم ببيع أغلب هواتفها في دولة واحدة فقط، لكن شركة أوبو كسرت تلك الصعوبات في سوق الهواتف الذكية بالصين، ولأن هذا النجاح ليس من فراغ قررت شركة أوبو أن تعلن عن تقنية جديدة بالمؤتمر العالمي للهواتف وهي تقنية الكاميرا المزدوجة بنسبة تكبير 5X. وقد قامت شركة أوبو بأكبر تحدي يخص كاميرات الهواتف الذكية، وهي عدم قدرة كاميرات الهواتف على توفير تكبير بصري مع الحفاظ على دقة الصورة وجودتها، لكن التقنية الجديدة التي قامت بتطويرها هي تزويد الكاميرا العادية بجهاز استشعار وتثبيت كاميرا أخرى بزاوية 90 درجة بحيث لا تواجه الجزء الخلفي من الهاتف ولكن مواجهة لجانب الهاتف بدلًا من ذلك، وهناك سلسلة من العدسات لتركيز الضوء على جهاز الاستشعار والذي يصل إلى الهاتف عبر مرآة أو ما يشبه المنشور الثلاثي، فهي تعمل تمامًا مثل المنظار. وتستفيد أوبو جيدًا من عرض الجهاز الذي يستوعب تقنية التكبير البصري والذي قد يكون مستحيلًا في تصميمات الهواتف التقليدية، وكلًا من المنشور وسلسلة العدسات تتميز بالاستقرار البصري، وهو ما يعني أنهم يتحركون في مسافات قصيرة من أجل تعويض أي اهتزاز في الكاميرا، فالمنشور يمكنه تعديل زاويته بزيادة 0.0025 درجة وهي دقة مثيرة للإعجاب سمعنا عنها بالمؤتمر العالمي للهواتف، والاستقرار يعتبر أكثر أهمية عند استخدام خاصية التكبير في الكاميرا، لأنه في هذه الظروف حتى أصغر أجزاء من الاهتزاز يمكن أن تؤدي إلى التقاط صور باهتة ومنخفضة الدقة. وقامت أوبو بعرض تقنية التكبير 5X التي تعمل بكفاءة عالية لأخذ لقطات عالية الجودة لمسافات بعيدة، وكانت النماذج التجريبية الأولية لهذه التقنية كبيرة الحجم لكن تقول شركة أوبو أنها يمكنها تقليص الحجم لتناسب الهواتف الصغيرة، ورأينا أن النموذج التجريبي للكاميرا ارتفاعه 5.7 ملليمتر لذلك فإنه نظريًا أي هاتف ذكي سمكه 7 ملليمتر يمكنه استيعاب تلك التقنية، ومن الجدير بالذكر أنه على الرغم من عرض النماذج التجريبية في الوقت الراهن، إلا أن التكنولوجيا في حد ذاتها جاهزة للتوفر بالأسواق ونتوقع أن نرى تلك التقنية على الأقل في أحد هواتف الشركة خلال هذا العام.   المصدر

تعرف على أبرز التسريبات التي ظهرت عن هاتف Galaxy S8

الكل في انتظار مفاجأة سامسونج وهاتفها المرتقب الجديد Galaxy S8، وقد ظهرت العديد من التسريبات في الأوقات الأخيرة التي توضح المواصفات المنتظرة والمتوقعة للهاتف. ننقل إليكم عدد من التسريبات الهامة التي ظهرت مؤخرًا بالتسلسل الزمني للتعرف على كافة التوقعات التي جاءت بشأن الهاتف المرتقب. تحديث 1 مارس: على الرغم من ظهور العديد من التسريبات بشأن تصميم الهاتف المميز، ظهر اليوم تسريب جديد تشير أن الهاتف سيأتي بحواف رفيعة وزوايا أكثر انحناءً وكذلك سيأتي الهاتف بدون زر رئيسي في المنتصف، ومن المتوقع أن الهاتف سيتم إطلاقه في تاريخ 29 مارس. تحديث 23 فبراير: التسريبات التي ظهرت خلال هذا التوقيت تشير أن الهاتف سيتم طرحه في الأسواق بتاريخ 21 أبريل بعد أن يتم الإعلان الرسمي عنه يوم 29 مارس في نيويورك، وجاء في هذه التسريبات أيضًا أن هاتف Galaxy S8 و+Galaxy S8 الذي سيأتي بتصميم رياضي وشاشة بمقياس 6.2 إنش، وتبين أنه سيأتي بحواف رفيعة وزوايا مستديرة، والهواتف ستكون مقاومة للماء والغبار طبقًا لمعيار IP68. تحديث 23 يناير: سامسونج أكدت أنها لم تقم بإطلاق هاتفها الجديد خلال المؤتمر العالمي للهواتف، ولكن هناك القليل من الاستثناءات التي تشير أنه سيتم إطلاق إعلانات ترويجية عن الهاتف خلال فترة المؤتمر. ولم تشير سامسونج أنها ستعلن بشكل رسمي عن هذا الهاتف وسيتم إطلاقه في نيويورك بتاريخ 15 أبريل. أكدت سامسونج أنها ستقوم بإصلاح أخطاء البطارية في أجهزة S8 المستقبلية، وستتجنب بالفعل أخطاء بطاريات هواتف Note7. التوقعات الأولى 8 ديسمبر: أشارت الشائعات في هذا التوقيت أن الهاتف سيكون بشاشة كاملة من الحافة إلى الحافة، ومن المتوقع أن يتم الإعلان عنه في شهر مارس أو أبريل خلال عام 2017 وسيتم التخلص من الزر الرئيسي. أشارت تقارير بلومبرغ في هذا التوقيت أن الهاتف سيحتوي على زر رئيسي افتراضي أسفل الطبقة الزجاجية، مما يسمح للهاتف أن يكون مساحة شاشته كبيرة دون أن يتم تكبيرها بشكل فعلي. جاء في تقرير آخر لـ بلومبرغ في هذا التوقيت، أن هاتف Galaxy S8 سيكون مفاجأة للجميع خاصةً بعد كارثة هاتف Note7 وسيتم إطلاق الهاتف بشكل رسمي Galaxy S8، وسيخضع الهاتف لإجراءات اختبار صارمة لمنع تكرار خطأ Note7. أشارت أحد الشائعات إلى أن شاشة الهاتف لم تتضمن أية حواف أمامية، لكن الشركة تحاول إيجاد بعض المساحة لإدراج مستشعر وكاميرا أمامية وسماعة، وهي نفس الفكرة التي قامت شركة Xiaomi الصينية بتنفيذها في هواتف Xiaomi Mi Mix التي أصدرتها في وقت سابق من هذا العام، حيث قامت باستخدام مستشعر صوتي يعمل بالموجات فوق الصوتية، واستخدمت أيضًا نظام كهرومغناطيسي لسماعة الأذن تحت الشاشة، وبالنسبة للكاميرا الأمامية ستكون موجودة في الجزء السفلي من الهاتف. أكدت آبل أنها بالفعل تعمل على إطلاق هاتفها الجديد بدون حواف وبشاشة OLED، وأضافت أن الهاتف سيدعم تقنية الشحن اللاسلكي وسيأتي بهيكل من الزجاج، وبالفعل إذا لم تقم سامسونج بإطلاق هاتفها الجديد Galaxy S8 خلال شهر مارس أو أبريل من المرجح أن تفوز آبل بالأسواق بمعدل كبير. أخيرًا ظهرت شائعات جديدة لـ SamMobile تشير أن سامسونج سوف تتخلص من منفذ سماعات الرأس في هاتفها الجديد S8 وهذا ما فعلته آبل من قبل في هاتفها آيفون7، لكن من المرجح بالفعل أن سامسونج سوف تحافظ على وجود منافذ سماعات الرأس في هاتفها الجديد. المصدر 

جوجل تطلق خاصية Playables تسمح للمستخدمين تجربة الألعاب قبل الشراء أو التحميل

أعلنت جوجل خلال مؤتمر تطوير الألعاب GDC 2017 أنها ستطلق خاصية جديدة كليًا تسمى Playables والتي ستسمح لمطوري الألعاب على متجر التطبيقات جوجل بلاي من منح اللاعبين فرصة لتجربة الألعاب قبل شرائها أو تحميلها، وستظهر هذه الخاصية في شكل من أشكال الإعلانات وتعمل كأداة اختبار أو كلعبة مصغرة للاطلاع على الألعاب وجذب المستخدمين لتحميلها. خاصية Playables ستكون بالفعل ذات أهمية لكلٍ من المستخدمين وكذا مطوري التطبيقات، لأنها ستسمح للمستخدمين بتجربة الألعاب والتأكد من أنها ممتعة قبل دفع أية رسوم أو قبل تحميلها، كما صرحت Sissie Hsiao مسؤولة إدارة الإعلانات في الشركة أن هذه الخاصية ستسمح للمطورين بجذب عدد كبير من اللاعبين لشراء الألعاب حتى على المدى الطويل. أضافت Sissie Hsiao أنه قد تم تطوير عملية البحث عن الألعاب في متجر التطبيقات جوجل بلاي إلى حدٍ كبير خلال السنوات الأخيرة، حيث أصبح بإمكان المستخدمين البحث والحصول على ألعاب محددة لتحميلها بسرعة وسهولة. الجدير بالذكر أن خاصية Playables ستكون متوافقة مع لغة HTML5 ومن المتوقع أن يتم إطلاقها على المتجر خلال الأشه القليلة المقبلة. المصدر

TCL تنوي إطلاق المزيد من هواتف بلاكبيري هذا العام

بعد الكشف عن هاتف KEYone خلال مؤتمر برشلونة MWC2017، يبدو أنه مجرد بداية لمجموعة من هواتف بلاكبيري تنوي شركة TCL إصدارها هذا العام. حيث صرح “نيكولا زيبل” بأنه سيتم زيادة خط إنتاج هواتف البلاكبيري لتصل إلى 3 هواتف. وقد أوضح مصدر آخر أن الشركة تنوي إصدار هاتف يخلف نموذجي DTEK50 وDTEK60 اللذان يأتيان بشاشة لمسية كاملة، وفي حين أنه  من المتوقع أن يتم التخلي عن خط إنتاج DTEK نفسه في وقت قريب جدا. المصدر 

سامسونج تعلن رسميًا عن هاتف جالكسي Xcover 4

أكدت شركة سامسونج اليوم أنها ستقوم بإصدار هاتف جالكسي Xcover 4 في الرابع من أبريل بسعر 259 يورو، والذي تم تصميمه للبيئات الصعبة والوعرة بمعامل حماية من الماء والأتربة، بالإضافة لتأثيرات الجو الشديدة ودرجات الحرارة. ويحتوي هاتف جالكسي Xcover 4 على معيار IP68 لمقاومة الماء والأتربة، مع ضمان المتانة من الجيش الأمريكي بمعيار MIL-STD 810G. مما يعني أنه يمكن للهاتف العمل في درجات الحرارة الشديدة سواء الباردة أو الحارة مع قدرته على تحمل أشعة الشمس الحارقة، رذاذ الماء المالح، الصدمات الميكانيكية والاهتزازات. سيحتوي الهاتف على شاشة TFT 4.99 بوصة بدقة 720X1280 بيكسل، معالج رباعي النواة بسرعة 1.4 جيجا هيرتز، ذاكرة عشوائية 2 جيجابايت وذاكرة داخلية 16 جيجابايت مع دعم لشريحة microSD. يزن الهاتف الجديد 172 جم، ويحتوي على بطارية 2800 مللي أمبير ودعم شبكات NFC، ويعمل بأحدث نسخة من نظام تشغيل أندرويد 7.0 Nougat. وحيث أن الجهاز تم تصميمه ليكون جهاز عملي فسيكون بإمكانك استخدام الشاشة اللمسية حتى أثناء ارتدائك القفازات. بالإضافة لكل هذه المزايا يحتوي الجهاز على كاميرا خلفية 13 ميجا بيكسل مع فلاش مدمج وكاميرا أمامية 5 ميجابيكسل. المصدر  

الإعلان عن هاتف GM6 بنظام Android One ومميزات جيدة

GM6 هاتف جديد قادم بنظام Android One تم الإعلان عنه هذه المرة من تركيا بواسطة شركة General Mobile المتخصصة في صناعة الهواتف، الهاتف سيأتي بمعالج MediaTek MT6737T رباعي النواة، ومعالج بتردد 1.5 جيجا هرتز، وشاشة 5 بوصة. كما تم تزويد هاتف GM6 بذاكرة وصول عشوائية 3 جيجابايت، وذاكرة هاتف داخلية 32 جيجا بايت، وكاميرا خلفية 13 ميجا بكسل، أما المميزات الرائعة في هذا الهاتف أن الكاميرا الأمامية 8 ميجا بكسل ومزودة بفلاش لإلتقاط صور السيلفي، وأبعاد الهاتف 144 x 71.3 x 8.6 مللي متر ويزن 150 جرام، ويعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد نوجا 7.0 وبطارية بقوة 3000 مللي امبير. كما أنه يحتوي على زر رئيسي مزود بجهاز استشعار للتحقق من بصمة الإصبع، وحاليًا ليست هناك أي معلومات تخص سعر الهاتف أو موعد توفره بالأسواق. المصدر

Galaxy S7 edge يحصل على جائزة أفضل هاتف في برشلونة #MWC2017

جاء مؤتمر برشلونة العالمي للهاتف بالكثير من الإعلانات عن الإصدارات الجديدة من الهواتف الذكية، إلا إن إصدارات العام الماضي لها نصيب أيضاً في تسليط الأضواء، حيث تم تسمية هاتف سامسونج Galaxy S7 edge كأفضل هاتف ذكي خلال مؤتمر MWC. مازال هاتف Galaxy S7 edge أفضل الإصدارات التي كشف عنها خلال العام الماضي، كما أنه يأتي بتجربة أفضل بعد تثبيت تحديث  الأندويد Nougat. تشير التوقعات إلى أن مشكلة Note 7 لها دور كبير في تعزيز مبيعات هاتف Galaxy S7 edge فعند إستبدال وحدات Note 7 كان هاتف Galaxy S7 edge الإختيار الأول للكثير من المستخدمين، حيث يتميز بحجم شاشة كبير في الشاشة المنحنية من الجانبين، مع نفس المواصفات في رقاقة المعالج والذاكرة العشوائية، إلا أن قلم S هو الإختلاف الرئيسي بين كلا الإصداراين، إلى جانب ماسح Iris. وقد ذكر Juhno Park رئيس إستراتيجية المنتجات العالمية لدى سامسونج، أن الشركة يشرفها أن تُعرف ببراعة التصميم والابتكار من خلال هاتف Galaxy S7 edge، حيث تعد الجائزة شهادة على سعي الشركة المستمر لإطلاق منتجات مميزة بتكنولوجيا ثورية تتخطى توقعات المستهلكين. المصدر

شائعات: أجهزة آيفون المستقبلية ستزود بمنافذ USB-C

أحدث الشائعات المتعلقة بما هو قادم من أبل، فوفقًا لتقرير تم نشره بجريدة وول ستريت أن أجهزة آيفون المستقبلية سوف يتم تزويدها بمنافذ USB-C لسلك الشاحن وأجهزة خارجية أخرى تتصل بهذا النوع من المنافذ، بدلًا من الموصل الأصلي للشركة. وهذه الشائعات ليست أكيدة وواضحة بنسبة 100%، لكن جريدة وول ستريت العالمية يبدو أنها تقدم مجرد اقتراحات أن أجهزة آيفون المستقبلية ستتخلى عن المنافذ الأصلية Lightning port في سبيل تزويد تلك الهواتف بمنافذ توصيل USB Type-C، وهذه ستكون بمثابة نقلة غير مسبوقة لشركة آبل التي دومًا تحاول رفع معايير أجهزتها، وقد قامت شركة آبل بالفعل بتزويد خط انتاجها لأجهزة ماك بوك MacBook بمنافذ USB-C. ومن الممكن أيضًا أن يكون تقرير وول ستريت يلمح إلى إمكانية إدراج منافذ USB-C ليس في الهاتف نفسه، ولكن في محولات الشاحن الخاص به، وهذا يعني استبدال منفذ USB-A الموجود بنهاية طرف كابل الشحن لهواتف آيفون بمنفذ USB-C، مثلما فعلت آبل مع المحولات التي تأتي مع أجهزة ماك بوك الجديدة، وذلك قد يسمح مستخدمي هواتف آيفون الجديدة بشحن هواتفهم من خلال توصيله بجهاز ماك بوك الجديد باستخدام كابل الشحن الذي يأتي معه، لكن الملحق الجديد من آبل Ultra Accessory Connector (UAC) يجعل من غير المحتمل تخلص الشركة من منفذ Lightning في هاتفها القادم. أما عن باقي تقرير وول ستريت فلم يقول شائعات جديدة فجميعنا سمعنا عن الشائعات التي تخص إطلاق آبل لثلاثة هواتف آيفون جديدة هذا العام، بما في ذلك تحديثات لهواتف عام 2016 بالإضافة الى جهاز جديد كليًا؛ سيكون له شاشة منحنية مماثلة لتلك التي ظهرت في أجهزة سامسونج جلاكسي S7، وسيتم تزويد الشاشة بتقنية OLED، وجاء في تقرير وول ستريت أيضًا أن نماذج الهواتف الجديدة سوف تتخلص من الزر البدني الأساسي، ويذكر أن واحدًا فقط من هواتف iPhone الجديدة سيكون لها هذه الميزة الجديدة. المصدر