ابل تطلق نموذج جديد من iPhone 6 سعة 32GB في الأسواق الآسيوية

أطلقت شركة ابل هاتف iPhone 6 خلال عام 2014 بثلاثة من إختيارات في السعة التخزينية، واليوم تقدم تحديث جديد للهاتف في الأسواق الآسيوية بإختيار جديد مع سعة 32 جيجا بايت. جاء هاتف  iPhone 6 باختيارات بين سعة 16 أو 64 جيجا بايت إلى جانب ذاكرة داخلية سعة 128 جيجا بايت، واليوم كشف عن تحديث جديد لهاتف iPhone 6 في الأسواق الآسيوية يأتي بإختيار جديد في الذاكرة الداخلية. ومن المقرر أن يتوفر هذا الإصدار من هاتف iPhone 6 باللون الذهبي، حيث يأتي هذا الإصدار للأسواق الصينية كبديل للنموذج الرئيسي من الهاتف في متاجر التجزئة. أيضاً من المقرر أن يتوفر هذا النموذج في تايوان في 10 من مارس، ليأتي كاختيار جديد مع هاتف iPhone SE الذي جاء باختيارات في الذاكرة الداخلية ومميزات أفضل في الأجهزة مع شاشة بحجم 4 أنش. المصدر

إرتفاع عدد الشكاوى من مقتني Switch لمشكلة Joy-Con

ارتفعت نسبة التقارير التي جاءت من مقتني منصة ألعاب Switch الجديدة، التي تشير إلى مشكلة في وحدة تحكم Joy-Con   تؤدي إلى عدم مزامنة وحدة التحكم في الإتصال مع منصة الألعاب. لم يمضي الكثير من الوقت على إطلاق Nintendo منصة ألعاب Switch إلى المستخدمين، إلا أن عدد الشكاوى الواردة من المستخدمين بدأت في الإرتفاع في الفترة الأخيرة، بعد رصد مشكلة في الإتصال بين وحدة التحكم ومنصة الألعاب، تؤدي إلى عدم مزامنة وحدة Joy-Con حتى بعد إطلاق Nintendo تحديث مؤخراً للبرمجيات. وقد تم رصد هذه المشكلة من قبل مستخدمي منصة Switch، حيث تظهر عند بدء اللعب في نظام TV mode، حيث ينقطع الاتصال بين وحدة تحكم Joy-Con ومنصة الألعاب في حالة مرور شخص على سبيل المثال بين منصة الألعاب وحدة التحكم Joy-Con حيث لا تستجيب وحدة التحكم. أيضاً بعد تحديث البرمجيات الذي لم يحقق إصلاح للمشكلة، إستجابت Nintendo بالرد مؤخراً بتصريحات تؤكد فيها على إستلام التقارير التي وردت من مستخدمي منصة الألعاب، وأن الشركة تعمل في الوقت الحالي على إصلاح هذه المشكلة. كما أكدت Nintendo على حرص الشركة على مراقبة نظام منصة ألعاب Switch، ومراقبة الأداء الذي تقدمه للمستخدمين لدعم منصة الألعاب بالتحسينات اللازمة عند الضرورة، أيضاً حددت نينتيدو رابط للتواصل مع المستخدمين من خلال مركز Nintendo لدعم مقتني منصة  الألعاب. المصدر

ما هي تقنية HDR وDolby Vision في الهواتف الذكية؟

تأتي الإصدارات الجديدة من الهواتف الذكية بتقنية HDR وDolby Vision، وهي مصطلحات إنتشرت في أجهزة التلفاز والشاشات في السابق، فما هي هذه التقنيات وما الجديد الذي تأتي به إلى الهواتف الذكية؟ قدمت سامسونج خلال عام 2016 هاتف Galaxy Note 7 بتقنية HDR في الشاشة، مع ميزة بث الفيديو بأعلى تقنية عرض لشاشة الهاتف المميزة بالحجم الكبير، ومن ثم برزت هذه التقنية هذا العام من جديد مع إطلاق هاتف LG G6، وفي السطور القادمة نستعرض المميزات التي تقدمها تقنية HDR في الإصدارات الجديدة من الهواتف الذكية. ما هي تقنية HDR؟ عرفت تقنية HDR أو أعلى نطاق ديناميكي في أجهزة التلفاز والشاشات المميزة خلال الفترة الماضية، حيث انتشرت هذه التقنية في أجهزة تلفاز 4K التي أطلقت خلال عام 2016. وقد جاءت الشاشات المميزة بتقنية HDR بميزة إنتاج أعلى نطاق من التدرج اللوني، لتقدم صورة أكثر واقعية في النهاية مع ألوان 10 أو 12 بت، كما أنها تقنية تضمن سطوع أعلى في الشاشة. كما تتميز تقنية HDR في أجهزة التلفاز بشكل خاص لتقدم أعلى سطوع في الشاشة مع دعم لون أسود غامر في الوقت نفسه، وهي نفس الفكرة التي تأتي بها تقنية HDR للهواتف الذكية، حيث تدعم إنتاج محتوى بصور أكثر طبيعية في محتوى الفيديو والألعاب. تقنية Mobile Mobile HDR تهدف تقنية Mobile HDR بشكل خاص لتدعم المستخدم بتجربة عرض على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية تحاكي جودة شاشات التلفاز المميزة بحجم 55 أنش وتقنية HDR، حيث تستخدم التقنية موارد الشاشة، لتقدم أعلى تدرج لوني مع ضبط للإضاءة الخلفية لتنتج أعلى جودة عرض في النهاية. التقنية تعمل أيضاً على تعزيز السطوع في الشاشة بشكل خاص في الأجزاء التي تحتاج إلى سطوع أعلى في الشاشة، حيث تحقق تقنية HDR الإستفادة من الموارد التي لم يتم إستخدامها على الوجه الأمثل في الشاشة لإظهار المحتوى. أيضاً بالرغم أن البداية كانت لشركة سامسونج مع هاتف Galaxy Note 7، إلا أن التركيز والأضواء الآن تتسلط على هاتف LG G6 الذي يقدم تقنية HDR، بمعايير HDR10 إلى جانب دعم تقنية Dolby Vision ليحاكي الهاتف في النهاية التجربة التي تقدم من LG في أجهزة التلفاز. كما تختلف أيضاً المستوى الذي تأتي به تقنية HDR في الأجهزة المحمولة، حيث تأتي معايير HDR10 من التقنية وهي المعايير الأكثر إنتشاراً للتقنية، أيضاً هناك Dolby Vision حيث تعزز Dolby فيها تقنية HDR، كما تنتج تقنية Dolby Vision الصورة ذاتها التي تأتي بها تقنية HDR10 إلا أنها تختلف في تحليل البيانات في إطار تلو الأخر للتأكد من إنتاج أعلى جودة عرض في النهاية، إلا أن تقنية Dolby Vision تتوسع في الإنتشار الآن مع LG G6.
المصدر

تطبيق Prisma يسمح لك بتصميم فلتر خاص بك

شركة Prisma المُصنعة لتطبيق Prisma للصور أصدرت تطبيق جديد يسمح للمستخدمين برفع نموذج صورة لإنشاء فلتر بريزما فني على أساس خصائص الصورة. وقد دعت الشركة أكثر المستخدمين نشاطًا لتجربة هذه الأداة الجديدة، ولكنها أوضحت أنها ستكون متوفرة لأشخاص أكثر في المستقبل، ومن المتوقع توفيرها أيضًا للهواتف المحمولة. وكانت الشركة قد أصدرت تحديث للتطبيق لهواتف iOS وهواتف أندرويد تحت اسم Store والذي يسمح للمستخدمين إيجاد وتحميل فلاتر مجانية جديدة. وعلى الرغم من أن فكرة الأداة الجديدة مبتكرة إلا أنها لا توفر تجربة مريحة للمستخدم، فتحليل الصور يستغرق على الأقل ساعة كاملة، وعلى الرغم من أن هناك عدد من أشرطة التمرير التي تسمح لك بالتلاعب بالفلتر، مثل اختيار التركيز على عنصر معين بالصورة، إلا أن هذه الضوابط ليست بديهية ولم يتم تسميتها وتحديدها في النسخة المتوفرة بعد. المصدر

سامسونج تطور إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي مع رقاقة Exynos 9

تستعد شركة سامسونج لإطلاق بعض من نماذج هاتف Galaxy S8 مع رقاقة معالج Exynos 9 الجديدة، إلا أن أحدث التسريبات التي كشف عنها اليوم تؤكد على خطط جديدة للعملاق الكوري لإطلاق إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي مع رقاقة Exynos 9. أشار تقرير جديد نشر اليوم على شبكة الأنترنت، أن سامسونج تعمل في الوقت الراهن على تطوير إصدار جديد من نظارات الواقع الافتراضي، لا يحتاج إلى الاتصال بالهواتف الذكية لتشغيل تقنية الواقع الافتراضي. جاء إعلان سامسونج الأول عن رقاقة Exynos 9 في الفترة السابقة، ليؤكد كفاءة الرقاقة المجهزة لدعم تقنية الواقع الافتراضي، مع كرت الشاشة Mali-G71 المميزة ب20 من الأنوية. وفي تقنية الواقع الافتراضي تقدم رقاقة Exynos 8895 ميزة خفض تأخر الإستجابة لتدعم تجربة مميزة وغامرة في تقنية الواقع الافتراضي، مع دعم تجربة تفاعلية مميزة. أيضاً إلى جانب تقنية الواقع الافتراضي تسعى سامسونج لتكون رقاقة Exynos جزء من تقنية الكثير من الأجهزة المختلفة في المستقبل، لتنضم الأجهزة الجديدة إلى Audi التي تضم بالفعل رقاقة Exynos لدعم نظام المعلومات في السيارة. ومن المتوقع أن نشهد التنافس بين الهواتف التي تأتي برقاقة Exynos 8895 والهواتف التي تضم رقاقة معالج سناب دراجون 835 مثل هاتف Xperia XZ Premium وكفاءة كرت الشاشة Mali-G71 مقارنة بكرت الشاشة Adreno 540 في الهواتف الذكية. المصدر

قوقل تخطط لإطلاق هاتف Pixel 2 لاحقاً هذا العام

تحقق قوقل مبيعات ثابتة من هاتف Pixel الذي كشف عنه قبل نهاية العام الماضي، إلا أن تصريحات جديدة من قوقل أكدت خططها لإطلاق الإصدار الثاني Pixel 2 لاحقاً هذا العام. تشير أحدث التوقعات إلى أن عملاق البحث تستعد للإنتقال إلى مستوى جديد من المنافسة مع عملاق التكنولوجيا ابل، وهي منافسة تعتمد على تطوير كلا الشركتين البرمجيات في منصة التشغيل والأجهزة أيضاً، حيث تشير أحدث التوقعات إلى أن قوقل لن تكتفي بمبيعات ثابتة من Pixel 2 القادم هذا العام. لم تؤثر المبيعات الثابتة من هواتف Pixel على خطط قوقل لإطلاق إصدار جديد من هواتف Pixel 2، فوفقاً لتصريحات Rick Osterloh من قوقل التي جاءت في المؤتمر العالمي للهاتف هذا العام، فإن الجيل القادم من هاتف Pixel يكشف عنه لاحقاً هذا العام، كما يأتي هذا العام أيضاً عند نفس مستوى التسعير المميز للإصدار الأول. كما نفى Rick Osterloh بعض التوقعات التي أشارت إلى إطلاق إصدار من هواتف Pixel بتسعير متوسط، حيث أكد على أن سلسة هواتف Pixel تبقى متميزة، لذا تشير التوقعات إلى أن قوقل تستمر في إطلاق الإصدارات الجديدة عند نفس مستوى التسعير. مازالت قوقل في الوقت الحالي لا تقدم الكثير من التفاصيل حول هاتف Pixel 2 المرتقب، إلا أن التوقعات تشير إلى خطط عملاق البحث القادم للإعلان عن Pixel 2 في الربع الرابع من هذا العام، وفقاً للموعد الذي أطلق فيه Pixel الحالي في شهر أكتوبر من عام 2016. جدير بالذكر أن قوقل أعلنت أيضاً مؤخراً عن خططها لوقف خط إنتاجها من أجهزة كروم بوك Pixel، وذلك في إطار تركيز الشركة على تطوير سلسة الهواتف الذكية المميزة. المصدر

إنفيديا تستعد لإطلاق أداة FCAT VR الجديدة للواقع الافتراضي

تدعم شركة إنفيديا تقنية الواقع الافتراضي خلال الفترة القادمة، بأداء جديدة تعرف ب FCAT VR، التي تقدم ميزة إختبار النظام في نظارات الواقع الافتراضي لدعم المستخدم بتجربة غامرة. تحتاج نظارات الواقع الافتراضي الرائدة HTC Vive وOculus Rift إلى ضبط الإعدادات في النظام على النحو الأمثل الذي يقدم تجربة غامرة في تقنية الواقع الافتراضي دون أن تؤدي إلى أعراض جانبية للمستخدم، وهي الميزة التي تقدمها أداءة إنفيديا الجديدة FCAT VR. تأتي تقنية FCAT VR التي تقدمها إنفيديا لتدعم تحليل تقنية الواقع الافتراضي عن طريق تتبع أربعة مقاييس قد تؤدي إلى تأخر الإستجابة بمستوى عالي في تقنية الواقع الافتراضي، حيث تعمل FCAT VR على متابعة الإطار الزمني، إسقاط الإطارات، الإنحرافات في الإطارات أو الإطارات المركبة. ويمكن لمتابعة الإطار الزمني للإطارات في أداة FCAT VR، أن يعمل على تحليل الزمن الذي تستغرقه تقنية الواقع الافتراضي لتقديم الإطارات، حيث يمكن لإنخفاض الوقت في تقديم الإطارات في تقنية الواقع الافتراضي أن يضمن عرض عند 90 إطار لكل ثانية وهي النسبة المطلوبة لإنتاج تجربة غامرة وبأعلى جودة في تقنية الواقع الافتراضي. كما تعمل تعمل أداة FCAT VR على تتبع إسقاط أو تشويه الإطارات الذي يؤثر بشكل سلبي في تقنية الواقع الافتراضي، كما أن الإطارات المركبة في تقنية الواقع الافتراضي تشير إلى مشكلة في النظام لمتابعة مستوى ومهام اللعبة. أيضاً تختلف أداة FCAT VR الجديدة من إنفيديا عن الأداة الاصلية التي طورت لشاشات أجهزة الحاسب والتي عرفت بأداة FCAT، حيث تستهدف الأداة الجديدة دعم المطورين في تقنية الواقع الافتراضي لتطوير الألعاب مع متابعة دقيقة للتفاصيل في النظام، مع ضبط الإعدادات في نظام تقنية الواقع الافتراضي بشكل أفضل. المصدر

قوقل تدعم تطبيق Google Photo على منصة الأندوريد بأداة جديدة

أعلنت شركة قوقل عن إضافة آداة جديدة خلال هذا الأسبوع لتطبيق Google Photo على منصة الأندوريد، يمكن أن تدعم توازن تلقائي للون الأبيض في الصور. تحرص شركة قوقل على تطوير وتحسين تطبيق صور قوقل بشكل مستمر، وكجزء من خطط الشركة لتحسين تجربة المستخدم في صور قوقل، أضافت الشركة أداة جديدة تعمل على توازن تلقائي للون الأبيض على أن تأتي الأداة في البداية لتطبيق الأندوريد. وقد إعتمد مستخدمي تطبيق الصور غالباً إلى تطبيقات أخرى لتحرير الصور وإضافة تحسينات، إلا أن قوقل تعمل على تطوير تطبيق الصور بإضافة مزيد من أدوات التحرير التي تقدم الدعم الأمثل للمستخدم. كما تأتي أداة توازن اللون الأبيض الجديدة في صور قوقل، لتدعم ضبط تلقائي سريع لإعدادات سطوع اللون الأبيض إلى جانب تشبع اللون وضبط توازن اللون الأبيض في مقابل الألوان الأخرى في الصورة مع ضبط التعرض، ومن المقرر أن تقدم قوقل ميزة توازن اللون الأبيض في تطبيق الأندوريد في البداية على أن يتبعه لاحقاً تطبيق منصة iOS. جدير بالذكر أن تطبيق صور قوقل يأتي بالفعل على هواتف Pixel بالعديد من المميزات التي تدعم تحرير الصور، حيث تتوفر بالفعل فيه الأدوات المتاحة في إصدار الويب مما يوفر للمستخدم تجربة أكثر مرونة في تحرير وإضافة الصور، كما يقدم التطبيق على هواتف Pixel بنفس الأداء المميز الذي يتيح التحكم وضبط سطوع الألوان وضبط توازن اللون الأبيض. المصدر